ريادة الأعمالنصائح

7 خطوات لبناء استراتيجية تسويق فعالة على الفيسبوك

التسويق الإلكتروني عبر الفيس بوك أثبت نجاحه على مر السنوات العشر الأخيرة. ويعتبر الفيسبوك من أكبر منصات التواصل الاجتماعي، يستخدم بشكل يومي مما أتاح فرصة للشركات لتسويق منتجاتها وتعزيز علامتها التجارية من خلاله. ولا يُمكن تحقيق هذا الهدف من دون استراتيجية تسويق فعالة مبنية على حقائق وخطط مدروسة.

استراتيجية التسويق هي العملية أو الخطة التي يتم فيها تحديد الطرق التي تقوم بها الشركة للترويج عن منتجاتها وخدماتها. وتجاوب على سؤال أين تسوق؟ ومتى؟ وكيف؟

إن التسويق عبر الفيسبوك ليس بالأمر السهل، ودائمًا ما تكلل الحملات التسويقية بالفشل. كما أنه يختلف عن طرق التسويق الأخرى مثل تسويق محركات البحث، فهنا أنت تتعامل مباشرة مع الجمهور، فترد على تعليقاتهم وتشاهد تفاعلاتهم على منشوراتك. أما في المدونة فإن الأمر مختلف فلا يوجد اتصال مباشر بينك وبين الجمهور إلا إذا ما قررت أن تضع حقل للتعليقات والتفاعلات لكل مقال. ومن هنا نبعت الحاجة إلى بناء استراتيجية تسويق فعالة على الفيسبوك تضمن لك تحقيق أهدافك كعلامة تجارية وتزيد من سعادة الجمهور. وفيما يلي سبع خطوات مهمة تساعدك على ذلك:

كيفية بناء استراتيجية تسويق فعالة على الفيسبوك

حدد أهدافك

بناء استراتيجية تسويق فعالة على الفيسبوك

عندما نقول حدد أهدافك، نعني الإجابة على سؤال لماذا تقوم بالتسويق على الفيسبوك من الأساس؟ وتعتبر هذه الخطوة الأولى لأي استراتيجية تسويق سواء كانت عبر الفيسبوك أو القنوات الأخرى، فنحن هنا نتحدث عن أساسيات الاستراتيجيات التسويقية. هذه الأهداف لديها خصائص محددة وهي ما يُطلق عليها بـ SMRT، أي محددة، قابلة للقياس، قابلة للتحقيق، ذات صلة ولها إطار زمني محدد.

فلا يُمكن أن تقول أن هدفي هو زيادة المبيعات فقط، فهنا أنت تعني زيادة المبيعات بالفعل لكن ما هي النسبة التي تطمح للوصول إليها؟ وتعتبر معيار قياس لتقدمك. أيضًا ما الفترة التي سوف تحقق فيها ذلك. فإنه يُمكن زيادة المبيعات بعد مرور عشرون عامًا من العمل، لكن لا يعتبر هذا إنجازًا يستحق التفكير وبناء استراتيجية له. بدلًا من ذلك بإمكانك قول: سأزيد من حجم المبيعات بمقدار 10% في الستة شهور القادمة، فأنت هنا علة المسار الصحيح.

ومن أمثلة أهداف استراتيجية التسويق :

  • زيادة الوعي بالعلامة التجارية.
  • تعزيز تفاعل الجمهور.
  • زيادة المبيعات وجذب المزيد من العملاء والحفاظ عليهم.

فإذا لم يُكن لديك هدف حتى الأن، فهذه الأمثلة تعتبر مكان رائع للبدء منه.

تعرف على جمهورك قبل وضع استراتيجية التسويق على الفيسبوك

سيكون فهم من هم عملاؤك ومن يستخدم الفيسبوك، خطوة مهمة نحو تحقيق أهدافك التسويقية، لا سيما إن كل فئة لديها خصائصها والمحتوى الذي تفضله، ويعد الغوص العميق في تفاصيل عملائك من أسباب نجاح الاستراتيجية التسويقية على الفيسبوك، على سبيل المثال تتعرف على تركيباتهم الديموغرافية واهتماماتهم ومتى يدخلون الفيسبوك ولماذا يستخدمون الفيسبوك؟ هذا سيساعد على تبلور فكرة أفضل عما سوف تقدمه لهم وكيف ذلك.

لأهمية هذا الأمر أتاح لك فيسبوك مجموعة من الأدوات التي تمكنك من متابعة جمهورك مثل أداة Facebook Page Insights، والتي تحدثنا عنها في مقال أدوات التحليل الرقمي.

حدد ميزانيتك

حدد الميزانية

الخطوة التالية بعد التعرف على جمهورك، هي وضع الميزانية لاستراتيجية التسويق. كما يُقال: عليك بإنفاق المال لكسب المال، لا يوجد أصح من هذه العبارة عندما يتعلق الأمر باستراتيجية التسويق عبر الفيسبوك. فهذه منصة اجتماعية محركها الأساسي هو المال.

طالما أنت مستعد لدفع المال سيقوم فيسبوك بإتاحة إعلاناتك ومنشوراتك إلى شريحة أكبر من الجمهور، عكس العلامة التجارية التي لا تدفع المال وتعتمد على التسويق المجاني. كما ستحتاج إلى النظر إلى أهدافك لتحديد الميزانية المناسبة لتحقيقها، وستشمل الميزانية على الإعلانات وإنشاء المحتوى.

لسوء الحظ، إن تحقيق النمو بشكل عضوي يعتبر أمرًا صعبًا، ولتطوير صفحتك ستحتاج إلى إطلاق بعض الحملات الإعلانية. فإن المتابعين وتفاعلهم سيؤثر بالتأكيد على معدل المبيعات والأرباح.

تخيل لو أنك تريد إصلاح سيارتك ثم قُمت بالبحث في الفيسبوك عن محلات الصيانة، ووجدت أن إحدى الشركات لديها 5000 إعجاب والأخرى 120 إعجاب فقط، فأي واحدة سوف تختار؟ الأمر هو كذلك لدى المستخدمين على الفيسبوك.

كذلك التسويق المجاني سيحتاج إلى محتوى، وهذا سيكلفك بعض المال لتوظيف بعض المنفذين ليقوموا بإنشاء المحتوى من تصميم وكتابة ومتابعة للتعليقات والرسائل.

إذا ما تناولنا موضوع وضع الميزانية فهي تختلف ولا يوجد لها نموذج معين. فيُمكّن أن تنفق 10$ في اليوم للإعلانات المدفوعة وربما 1000$ كما أنك ستحتاج إلى توظيف مختص في الإعلانات على الفيسبوك. الأمر متروك لك ولقدرتك المالية، وبالنسبة لمُنشئي المحتوى فستحتاج إلى مدير حسابات، كاتب محتوى، مصمم وشخص للرد على التعليقات والرسائل، جميعهم سيحتاجون إلى ميزانية. وبإمكانك الحصول على أفضل المنفذين لإدارة صفحتك من هنا.

ركز على التفاعل مع جمهورك

ليس من المُحبب أن تقوم فقط بنشر المنشورات الإعلانية دون مشاركة المحتوى والتفاعل مع جمهورك. الفيسبوك في الأساس تم إنشاءه كمنصة للتواصل الاجتماعي، كعلامة تجارية لا يُمكّنك أن تنسى الغرض الأساسي وتبدأ في الإعلان عن منتجاتك بشكل مباشر، فلن تجد من يتفاعل معك.

بدلًا من ذلك حاول أن تشارك جمهورك المعلومات. كما يعد الفيسبوك مكان رائعًا لبدء المحادثات مع جمهورك والتعرف على أراءهم سواء كان جمهور مختلف أو عملاؤك. بالرغم من الوصول المحدود للمنشورات.

على سبيل المثال، تقوم صفحة نفذلي على الفيسبوك بعمل رائع في التفاعل مع الجمهور في التعليقات، وتقديم المعلومات القيمة:

استراتيجية تسويق

خطط لمحتوى جذاب لاستراتيجية التسويق

بعد أن حددت أهدافك وبدأت ملامح الاستراتيجية التسويقية في الظهور، وتعرفت على جمهورك ووضعت الميزانية التي سوف تنفقها، حان الوقت لصياغة محتوى الصفحة. من المُستحسن دائمًا أن يتم التخطيط للمحتوى قبل شهر كامل، وجدولته على أن يتم نشر خمسة منشورات اسبوعيًا أو سبعة.

وبإمكنك جدولة المنشورات من خلال إعدادت الفيسبوك أو استخدام بعض الأدوات مثل Sprout Social. علاوة على ذلك عليك التركيز في تنويع الموضوعات، والتخطيط للعطلات والأحداث القادمة مثل الأعياد وإلى ما ذلك.

كما أن جوجل ليس الوحيد الذي يحب المحتوى المرئي. فيسبوك أيضًا، فمن الجيد أن تضيف بعض الصور إلى منشوراتك، على سبيل المثال استخدام الإنفوجرافيك أو الصور المتحركة أو مقاطع الفيديو، في الغالب المنشورات التي تحوي على صور تحصل على معدلات تفاعل أكثر من المنشورات العادية.

إليك بعض النصائح لاختيار محتوى مرئي جيد لمنشوراتك:

  • استخدم الصور ذات الجودة العالية دائمًا.
  • ابتعد عن تكرار الصور.
  • الأشخاص ينجذبون إلى الصور التي تحوي على وجوه.
  • يتم فقط تشغيل 15% من مقاطع الفيديو مع تشغيل الصوت. لذا، تأكد أن مقطع الفيديو الخاص بك يقوم بتوصيل الرسالة حتى من دون صوت.

بعد أن عرفت ما يجب أن يتم عند تحديد الصور ومقاطع الفيديو، حان الوقت للتركيز على المحتوى النصي. من المُستحسن أن يكون قصيرًا وليس قصيرًا جدًا لذلك الحد الذي لا يقوم بتوصيل الرسالة بالشكل المطلوب مع الوضع في الاعتبار أن المستخدمين لا يحبون المحتوى الطويل.

ومن الأساليب الرائعة التي بإمكانك اتباعها هي تضمين ثلاث جمل مختلفة، الأولى لجذب انتباه القارئ، وواحدة لإضافة قيمة للمنشور والثالثة لحثه على اتخاذ إجراء معين.

وفيما يلي مثال لمنشور يتبع هذه القاعدة:

نفذلي

حدد استراتيجية الإعلان الخاصة بك

هذه المرحلة التي يتعين فيها على العلامات التجارية والمسوقين تحديد الطريقة التي سيعملون بها. فلو كانت بدء إنشاء الحملات لإعلانية، فالأفضل معرفة الهدف من ذلك، فهي تختلف من كونك تريد زيارات لموقعك الإلكتروني، زيادة التفاعلات مع منشورات الصفحة أو زيادة تحميلات تطبيقك.

وسيتعين عليك تجربة العديد من الطرق الإعلانية من التصميمات والمحتوى وطريقة عرض الإعلان نفسه للتعرف على ما يفضله جمهورك المستهدف.

تتبع وتحليل نتائج الاستراتيجية التسويقية

حلل النتائج

بعد البدء في تنفيذ الاستراتيجية التسويقية عبر الفيسبوك ستحتاج إلى مراقبة المقاييس التي حددتها سابقًا من خلال الأهداف. ولا بد من أن يكون لك معايير لقياس مدى تقدمك؛ للتمكُن من التعرف على معدل الأهداف المنجزة من خلال الجهود المبذولة.

كما يوجد أدوات مخصصة لتقييم أدائك مقارنة بالمنافسين مثل أداة Sprout. التي تتيح لك التأكد من أن استراتيجية التسويق عبر الفيسبوك الخاص بك تسير على الطريق الصحيح.

الخلاصة

إن الخطوات المذكورة أعلاه بإمكان أيّ شخص القيام بها. ما دام كان مُدركًا لأساسيات التسويق الإلكتروني واستخدام الأدوات التحليلية، أو يُمكن توظيف بعض المنفذين من منصة نفذلي لمساعدتك على إنشاء استراتيجية التسويق الخاص بك. وما رأيك في قراء مقالنا عن كيف تحدد جمهورك المستهدف في 6 خطوات.

المصادر {1.2.3}

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى