فوائد المدونة

لماذا يحتاج مشروعك إلى مدونة؟ 7 فوائد ستحصل عليها

في حين أن معظم الشركات الكبيرة لديها برامج كاملة لتسويق المحتوى والمدونات الخاصة بها. إلا أنه من المهم (والسهل) بالنسبة إلى شركة صغيرة أو شركة ناشئة أن تحصل على فوائد عديدة من المدونة أيضًا. ذلك لأن موقع الويب وحده لا يقدم دائمًا معلومات أو الشخصية أو الإثبات الكافي للتميز حقًا عن الآخرين في نفس مجال العمل.

لذا هذا هو الدور الذي يمكن أن تتألق فيه مدونة الشركة الخاصة بك.

إذا كنت تبحث عن مصدر إلهام، فإليك سبعة فوائد سيحصل عليها مشروعك من المدونة.

1- ستجعل جمهورك على اطلاع دائم بعملك

بخلاف موقع الويب الخاص بشركتك، تعد المدونة أداة رائعة لإبقاء جمهورك على اطلاع دائم بعملك. على الرغم من أن موقع الويب قد يكون أكثر عملية من حيث المحتوى المباشر عنك وعن عملك. إلا أن المدونة توفر مساحة جيدة من المرونة للتواصل مع عملائك، ومشاركة المحتوى والتحديثات بطريقة تُظهر هويتك الفريدة بين المنافسين، وليس لإظهار ما تفعله فقط كموقع الويب.

فكر في مدونتك كقناة اتصال مباشرة بينك وبين عملائك. إنها مساحة واسعة للتحدث بعمق عن منتجاتك وخدماتك. لمشاركة المحتوى الجيد في الوقت المناسب. التعليق على اتجاهات وتحديثات الصناعة ذات الصلة بمجال عملك بطريقة تجعل شخصية علامتك التجارية تتألق أمام عملائك.

2- يمكنك بناء علاقة طويلة الأمد وزيادة حركة المرور إلى موقعك

أحد أهم فوائد المدونة ويعد السبب الرئيسي وراء احتياج كل شركة إلى مدونة هو زيادة ظهورها لعملائها المستهدفين في نتائج محركات البحث. ببساطة، كلما زاد عدد وكم المحتوى الذي تنشئه على مدونتك، زادت فرص ظهورك في محركات البحث. بالتالي جذب حركة المرور العضوية إلى موقع الويب الخاص بك.

توفر المدونات منصة مثالية لتقوية إستراتيجية تحسين محركات البحث الخاصة بك (SEO). يمكن لمشروعك تعزيز فرصه في توليد حركة المرور أكبر وجذب العملاء المحتملين عن طريق إنشاء مقالات جديدة ومكتوبة جيدًا. يكمن السر في استخدام كلمات رئيسية ذات صلة بما يبحث عنه عملائك. أيضًا الصور ومقاطع الفيديو التي تعطي تجربة تعلم أفضل على مدونتك لها دور فعّال.

3- ستساعدك في تحسين الروابط الداخلية لموقعك

يعد الارتباط الداخلي (internal linking) أمرًا تحت سيطرتك تمامًا عندما يتعلق الأمر بمدونتك. هذا يعني أنه لا يوجد سبب لعدم استخدامها داخل المحتوى المتواجد داخل مدونتك. يمكن أن تساعد الزائرين في التنقل داخل موقع الويب الخاص بمشروعك، وتوجيههم إلى أهم الصفحات الخاصة بمشروعك على الموقع.

استخدام الارتباط الداخلي لربط المنشورات والصفحات الأخرى داخل موقعك مع المحتوى المنشور حديثًا على مدونتك سيساعد في نجاح مُحسّنات محرّكات البحث (SEO). كلما كانت لديك روابط أكثر صلة ببعضها داخل مدونتك، زاد احتمال حصولك على ترتيب أفضل في نتائج محركات البحث. سيؤدي ذلك في النهاية إلى زيادة عدد الزيارات والعملاء المحتملين لموقع الويب الخاص بمشروعك.

4- ستحصل على أراء وتعليقات عملائك

تقوم مواقع الويب التجارية الجيدة بعمل جيد في تزويد العملاء بالمعلومات التي يحتاجون إليها حول طبيعة الخدمات التي يقدمها هذا المشروع، ولكن عادةً ما يتم ذلك بطريقة أحادية الاتجاه. غالبًا لا يوجد مكان مخصص للزوار لطرح الأسئلة أو للتعليق على المحتوى المتوفر على الموقع أو بدء محادثة.

هذا أحد أهم فوائد المدونة التي تجعلها قوية للغاية. إنها تخلق محادثة ثنائية الاتجاه مع العملاء الحاليين والعملاء المحتملين لمشروعك. باستخدام نغمة أكثر تفاعلاً ومنصة مخصصة للتفاعل مع جمهورك، يمكنك بكل سهولة تشجيع التعليقات والمناقشة الفعّالة في أقسام التعليقات داخل مدونتك.

يُعد إجراء محادثات متعمقة مع عملائك طريقة رائعة لبناء الثقة في علامتك التجارية. بالإضافة إلى ذلك، يسمح لك هذا بفحص مدى فعالية عملك من وجهة نظر جمهورك وإجراء التغييرات اللازمة لتحسين خدماتك التي تقدمها لهم.

5- ستساعدك في بناء قاعدة بيانات البريد الإلكتروني الخاصة بك

لا يزال التسويق عبر البريد الإلكتروني استراتيجية تسويق قوية. ولكن ليس من السهل دائمًا حث الأشخاص على الاشتراك والحصول على البريد الإلكتروني الخاص بهم. هذا هو الدور الذي يمكن أن تساعد فيه مدونة موقعك الإلكتروني. حيث سيضمن التسويق عبر البريد الإلكتروني بقاء نشاطك التجاري في صدارة اهتمامات عملائك، ويساعدك في تعزيز حاجة جمهورك إلى البقاء على اطلاع دائم بالتحديثات حول مشروعك.

إذا وجد الزوار أن محتوى مدونتك مفيد ومناسب وجذاب بما يكفي لهم، فمن المحتمل أنهم سيثقون في نشراتك الإخبارية عبر البريد الإلكتروني أيضًا. لدفعهم نحو التسجيل معك، قم بتضمين الروابط الداخلية في كل من مدوناتك ورسائلك الإخبارية. هذا سيسهل عليهم القراءة عن العروض الترويجية أو المنتجات الجديدة أو تحديثات الأعمال بشكل دائم على مدونتك.

6- تعليم وشرح المزيد عن منتجاتك وخدماتك

تسمح المدونات بتوضيحات متعمقة وتعليم ما يمكن أن تقدمه منتجاتك وخدماتك حقًا لعملائك. على سبيل المثال، يمكنك كتابة دراسات حالة (case studies) مفيدة للعملاء، أو مساعدتهم في استكشاف مزايا خاصة بمنتجاتك وخدماتك، أو تقديم أدلة سهلة القراءة حول ”كيف تقوم بـ ..“ حول خدماتك الأكثر تقنية وتحتاج إلى نصائح حول كيفية الاستخدام للحصول على أقصى فائدة. يعتبر هذا أحد أهم وأشهر فوائد المدونة لمشروعك التجاري الخاص.

كلما أنتجت محتوى مثل هذا على مدونتك، كلما زاد اعتبارها مرجع جيد ومصدر قيم للمعلومات في مجال عملك. هذا لا يؤدي فقط إلى بناء بنك المعرفة الخاص بك على موقعك الإلكتروني، بل يولد أيضًا الابتكار والإبداع في مشروعك. كلما كانت مشاركاتك أكثر عمقًا في مجال عملك، زاد عدد الأفكار الجيدة التي يُرجح أن تولدها.

7- الحصول على الظهور الاجتماعي الذي يحتاجه مشروعك بسهولة

من أشهر فوائد المدونة ان التدوين هو طريقة بسيطة لتظهر عبر وسائل التواصل الاجتماعي. في كل مرة تكتب فيها وتقوم بمشاركة مدونة، فإنك تنشئ محتوى يمكن للأشخاص مشاركته بسهولة على Twitter و Facebook و LinkedIn والقنوات الأخرى. يساعد هذا في تعريض شركتك لجماهير قد لا تعرفها حتى الآن.

من ناحية أخرى، يساعد محتوى المدونة في دعم فعالية الوسائط الاجتماعية الخاصة بك. بدلاً من محاولة ايجاد أفكار محتوى جديدة للوسائط الاجتماعية، يمكنك ببساطة الترويج وربط منشورات المدونة الحديثة وذات الصلة بما يتحدث عنه عملائك مع منشوراتك على وسائل التواصل الاجتماعي. بهذا أنت تعمل على تعزيز تواجدك على وسائل التواصل الاجتماعي وجلب زوار جدد لموقعك في الوقت نفسه من خلال مشاركة المحتوى الخاص بمدونتك. فوز رائع في كل الحالات.

الخلاصة

إذا كنت تسعى للوصول إلى جماهير جديدة، فابني علامتك التجارية وتميّز عن المنافسة من خلال انشاء مدونة تقدم محتوى قيم وفعّال لدى جمهورك المستهدف. استلهم من الفوائد والأسباب المذكورة أعلاه حول فوائد المدونة وابدأ في مدونة الأعمال الخاصة بمشروعك.

لا يوفر امتلاك مدونة جيدة أساسًا قويًا للتسويق لمشروعك فحسب، بل إنه أيضًا ممتع وملهم خلال مسيرة عملك – وطريقة رائعة لمشاركة الأفكار الجيدة وإنشاء أفكار جديدة وبناء مجتمع من الأشخاص المتشابهين في التفكير حول مجال عملك التجاري.

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.