الفرق بين كتابة المحتوى الابداعي وكتابة المحتوى الرقمي

الكثير من الأشخاص وخاصة الكتاب يظنون أن كتابة المحتوى هي نوع واحد، ففي رأيهم الكتابة هي الكتابة، ولا تنقسم إلى أنواع أخرى كما نلاحظه في المحتوى المرئي والتصميمات التي لديها انواع وأشكال كثيرة. فإن افتراض أن كاتب واحد يستطيع أن يكتب المحتوى الابداعي والمحتوى الرقمي أو التسويقي قد لا يكون صحيحًا إلا في الحالات النادرة، فهناك فرق جوهري بين الكتابة الابداعية وكتابة المحتوى الرقمي.

فالكتابة الإبداعية هي ما يتخللها الترفيه والتسلية والفن، فحتى عند استخدامها في الأغراض التسويقية والتجارية ستكون في الاساس لإضفاء بعض الترفيه لدى الجمهور، أما كتابة المحتوى الرقمي تسند على معلومات ثابتة وتحتاج إلى أن يكون للكاتب بعض المهارات التسويقية، ومن خلال هذا المقال سنتعرف أكثر عن هذا الاختلاف لكن في البداية دعنا نعرف ماهية كتابة المحتوى الابداعي وكتابة المحتوى الرقمي.

ماذا تعني كتابة المحتوى الابداعي؟

Creative Writing

كتابة المحتوى الابداعي، هي نوع الكتابة الذي نشأنا عليه من الصغر متمثلة في الشعر والقصائد والقصص القصيرة والمسرحيات، فكما يوحي الاسم، فالمحتوى الابداعي يميل لأن يكون ابداعيًا أكثر من كتابة المحتوى العادي، فهو بعيد كل البعد عن الكتابة الأكاديمية والكتابة المهنية والتسويقية.

ويتم قراءة المحتوى الابداعي في الأصل للاستمتاع، سواء في شكل شعر أو روايات أو قصص، أو حتى مشاهدة الأفلام وألعاب الفيديو، فعندما نقول محتوى ابداعي فإننا نعني استخدام المجازات الأدبية في سرد القصص والتأثير على عاطفة القارئين أكثر من التركيز على الكتابة المعلوماتية أو التسويقية التي لديها أهداف محددة مثل بيع منتج أو خدمة أو التعريف بالعلامة التجارية.

وفي السنوات الأخيرة أصبح المحتوى الابداعي يستخدم في المحتوى التسويقي بكثرة، فعلى سبيل المثال منشورات وسائل التواصل الاجتماعي التي يتخللها الشعر والأغاني والمسرحيات.

ماذا تعني كتابة المحتوى الرقمي؟

هذا النوع من الكتابة يكون له غرض وهدف معين، وتسمى أيضًا بالكتابة أو المحتوى التسويقي. لديه قواعده ومتطلباته الخاصة لجذب وإقناع القارئ، وغالبًا ما يتم تضمينه في الإعلانات والجهود التسويقية المختلفة، هنا على الكاتب أن ينسى أسلوبه في الكتابة وأن يمتثل للأسلوب المحدد من قبل الشركة أو الجهة التي يعمل معها.

المحتوى التسويقي موجود في وسائل التواصل الاجتماعي ومحركات البحث والكتب الإلكترونية لجذب وزيادة التحويلات والمبيعات. ويعد الطريقة الوحيدة للتسويق من خلال هذه القنوات، بشكل عام كتابة المحتوى يتم استخدامها لتحقيق أهداف تسويقية ويكون موجهًا نحو جمهور مخصص تحدده الخطة التسويقية.

الفرق بين كتابة المحتوى الابداعي وكتابة المحتوى الرقمي من حيث العناصر

عناصر كتابة المحتوى الابداعي

كتابة المحتوى الابداعي

فيما يلي العناصر التي تتكون منها كتابة المحتوى الابداعي:

الكتابة الابداعي تتخللها الحرية الفنية. يُمكن أن تكون خيالية أو واقعية أو خليطًا بينهما.

الترفيه يعد أحد ركائزها. غاليًا ما تستخدم الكتابة الابداعية لتحقيق الأغراض الترفيهية مثل الشعر والروايات.

تستخدم في الإعلام. من خلال إنشاء السير الذاتية والمسرحيات.

الكتابة الابداعية متسلسلة.  تبنى على الأعمال الإبداعية التي قبلها مثل الأفلام، الرسوم المتحركة.

الكتابة الابداعي تتضمن العديد من الشخصيات. من خلال سدر القصص والروايات سيكون هنا مجموعة الشخصيات، والتي تمثل شخصيات الرواية.

شكل من أشكال الكتابة الفنية. دائمًا ما تتخللها الكتابة الأدبية من الاستعارة والبلاغة واتقان اللغة.

عناصر كتابة المحتوى الرقمي

مقارنة مع كتابة المحتوى الابداعي تعتبر أكثر تفاعلية. تنقسم إلى قسمين رئيسيين: الكتابة التسويقية والكتابة التعليمية التي تشرح خطوات القيام بشيء ما. فهي لا تعبر عما بداخل الكاتب بل تقوم بنقل معلومات لتحقيق هدف معين، وإليك عناصر لكتابة المحتوى:

كتابة المحتوى هي أداة تسويقية. لجذب الجمهور والحصول على مبيعات.

تتطلب محتوى ذو جودة عالية. من الضروري تقديم محتوى قيم للجمهور.

لابد من الإيفاء بالتغييرات السريعة. في بعض الأحيان قد تتطلب تحولًا سريعًا في اسلوب الكتابة.

لابد من أن تكون جذابة.  من خلال سهولة القراءة والطريقة والتنسيق.

تتضمن عمليات بحث. لتوليد الافكار والمصادر لنقل المعلومات الموثوقة، والبحث عن الكلمات الرئيسية.

التوافق مع أهداف العلامة التجارية. بوضع استراتيجية كتابة المحتوى.

كتابة المحتوى يتخللها الابداع. كتابة خليط من المحتوى الابداعي والتسويقي لإثارة عواطف الجمهور.

الفرق بين كتابة المحتوى الابداعي وكتابة المحتوى الرقمي من حيث الأنواع

انواع الكتابة الابداعية

كتابة المحتوى الابداعي

في الكتابة الابداعية هناك العديد من الأنواع التي تستخدم في توصيل أحاسيس ونظرة الكاتب، وهذه من أكثرها شيوعًا:

  • الروايات والقصص القصيرة.
  • سيناريوهات الفيديوهات والمسرحيات.
  • أعمد الصحف الابداعية.
  • السيرة الذاتية.
  • محتوى البودكاست والراديو.
  • كتيبات التعليمات والإرشادات مثل كتب الطبخ.
  • مراجعة وكتابة بعض الشروحات في التخصصات العلمية مثل علم الاجتماع.
  • كتابة المقالات الترفيهية والكوميدية.
  • الصحافة وكتابة الأخبار والقصص.
  • كتابة الشعر وكلمات الأغاني والمسرحيات القائمة على الشعر.

أنواع كتابة المحتوى

هذا النوع كما قلنا يأتي مع بعض الإقناع، وإليك أنواع كتابة المحتوى الرقمي التي ستجدها في الإنترنت:

  • المحتوى التسويقي، شاملًا للعبارات القصيرة والمقالات الطويلة.
  • وصف المنتجات.
  • محتوى المواقع، وصفحات الهبوط.
  • المقالات والمدونات لتحسين محركات البحث للموقع الإلكتروني.
  • تضمين الكلمات الرئيسية في محتوى المحتوى والموقع.
  • كتابة كتيبات التعليمات الفنية.
  • محتوى منشورات منصات التواصل الاجتماعي الذي يغلب عليه الجانب المعلوماتي.

أوجه الشبه بين الكتابة الابداعية وكتابة المحتوى

أوجه الشبه

في حين أنه يوجد اختلاف كبير بين الكتابة الابداعية وكتابة المحتوى. إلا أنه يوجد تشابه في كتابة الكلمات على الورق أو على الحاسوب، وحقيقةً هذا التشابه ينتهي بهذا الحد.

في حين أن كُتاب المحتوى الابداعي قد يجدون كتابة المحتوى مناسبة لجني بعض المال أو الحصول على طريقة أكثر ربحية فسيجدون صعوبة في التحول إلى كتابة المحتوى الرقمي. على سبيل المثال كتابة المقالات على المواقع، لابد لهم أن يكون لهم خلفية عن المجال الذي سيكتبون فيه. ومعرفة استخراج الكلمات المفتاحية وتوزيعها في المقال والتعامل مع منصات إدارة المحتوى المختلفة.

وهذا ما لا يوجد في كتابة المحتوى الابداعي التي تسيطر عليها العاطفة. بالرغم من أن لها بعض القواعد الأساسية، لكن بعد ذلك يتم منح الكاتب الحرية الكاملة في التعبير عما داخله.

أيهما يناسبك أكثر؟

قد تجد قلبك يميل إلى الكتابة الابداعية، أو تفضل الخوض في المحتوى التحليلي والتسويقي الذي توفره كتابة المحتوى. في بعض الأحيان يقوم كُتاب المحتوى الابداعي بالتحول بشكل جزئي إلى كتابة المحتوى. مما يعني استغلال كلا النوعين في نفس الوقت إذا ما كُنت جيدًا في التبديل من نوع إلى الآخر.

وإذا كُنت تكتب لأول مرة، فإن أفضل طريقة لتحديد النوع الأنسب لك من خلال اللعب على نقاط قوتك، فإذا كانت كتابتك مرنة ومحددة ومقنعة، فقد تكون كتابة المحتوى مناسبة لك، مع التعرُف على بعض الجوانب التسويقية.

اما إذا كُنت من الذين يريدون استعراض عضلاتهم اللغوية من خلال المحتوى الخاص بهم، فإن الكتابة الابداعية هي المكان الأنسب للبدء.

الخلاصة

تناولنا الفرق بين كتابة المحتوى الابداعي وكتابة المحتوى الرقمي أو التسويقي، فهناك العديد من الأشخاص يخلطوا بينهما. ليس هناك خيار أفضل من الأخر فالأمر يعتمد على تفضيلات الكاتب، كما يختلفان من حيث المهارات المطلوبة. وما رأيك في قراءة مقالنا عن كتابة المحتوى الابداعي | 5 طرق تمكنك من توليد أفكار جديدة.

المصادر {1.2.3.4.5}

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.