القائمة

كيف تضع خطة محتوى رائعة لمشروعك؟

أضف تعليقك

التسويق بالمحتوى أصبح من أكثر استراتيجيات التسويق الإلكتروني فاعلية، فقد أصبح هناك عدم ثقة بمحتوى الإعلانات التقليدي. والتسويق بالمحتوى الآن يُستخدم من قبل 82% من المسوقين ما يثبت فعاليته وأهميته في تحقيق الأهداف التسويقية. ولكنه لن يُكلل بالنجاح ما دام لم تكُن هناك خطة محتوى جيدة وموضوعة بإحكام. لذلك في هذا المقال سنزودك بكل الخطوات الضرورية لتضع خطة محتوى رائعة لمشروعك من البداية حتى نشر المحتوى.

ما هي خطة المحتوى؟

خطة المحتوى هي الإجابة على سؤال متى وأين وكيف عليك نشر المحتوى. أيّ هي النهج الذي تتبعه لإنشاء المحتوى الخاص بك ومشاركته مع الجمهور المستهدف، وبالرغم من أن عملية وضعها سهلة إلا إنه في بعض الأحيان تكون هناك بعض الأخطاء مثل اختيار المنصة أو الوقت غير المناسب أو تحديد أولوية المحتوى المناسب للجمهور. وإن استراتيجية المحتوى الناجحة هي تلك التي تبدأ بفهم ما يريده الجمهور ومن ثم تركز على تقديم محتوى مفيد يناسب هذه الرغبات.

طريقة وضع خطة محتوى رائعة لمشروعك

خطة محتوى

إن إنشاء خطة المحتوى ليس بالأمر الصعب، فقط الأمر يتمحور حول تحديد مجموعة من الجوانب لتضع العناصر التي تناسبها سواء من خلال المحتوى أو وقت النشر أو المنصة وما إلى ذلك، وربطها مع أهداف المشروع الخاص لك، وتلخيصًا لذلك فقبل إنشاء خطة المحتوى عليك يالإجابة على الأسئلة التالية: 

من سيقرأ المحتوى الخاص بك؟

يجب أن تحدد من الذي سيقرأ المحتوى الذي تريد إنشائه، وأيضًا تقسيم الجمهور الخاص بك، فمن المُمكّن أن يكون لديك أكثر من جمهور واحد وذلك على حسب المنتجات أو الخدمات التي تسوق لها، وهذا يعني الاعتماد على محتوى وقنوات مختلفة لتقديم المحتوى لكل نوع من الجمهور لإشراك كل العملاء المستهدفين في التعامل معك. 

ما المشكلة التي ستحلها لجمهورك؟

لايوجد خدمة أو مُنتج صُنع من دون أن يحل مشكلة، فهذه قاعدة أساسية في عالم الأعمال التجارية. فمن دون أن يحل مشكلة لدى المستهلكين، إذًا من الذي سيشتريه؟ وهنا يأتي دور خطة المحتوى في التركيز على هذه المشكلة من خلال تثقيف المستخدمين بها سواء كانوا لا يعرفون هذه المشكلة أو يعانون منها حاليًا أو حتى مستخدمين للمنتج ولكن من خلال المحتوى تعزز من الحلول التي من المُمكّن أن يوفرها المُنتج ما سيكسبك عملاء أكثر ولاء من دون التفكير في المنتجات المنافسة.

ما الذي يُميز مُنتجك؟ 

بالتأكيد سيكون هناك منافسين لك، ما يعني أن العملاء بحاجة للتعرف على ما الذي يجعل الخدمة أو المنتج الخاص بك أفضل، وهذا هو المكان الذي تظهر فيه فائدة التسويق بالمحتوى. إذ، يُبين جدارة منتج مقابل المنتجات الأخرى.

ما هو شكل المحتوى الذي ستركز عليه؟ 

كما نعلم أن هناك الكثير من أشكال المحتوى والتي قد تختلف بناءً على المنصات المراد استخدامها. على سبيل المثال نجد الفيديوهات عند استخدام اليوتيوب والمحتوى النصي عند استخدام المواقع والرسوم البيانية والتصميمات الإنفوجرافيك والبودكاست. أيضًا التعرف على من ينشئ المحتوى وأين يتم نشره ومتى، فبعد الإجابة على كل هذه الاسئلة في دفتر أو كراسة فعليك الشروع في وضع خطة المحتوى.

 

كيف تضع خطة محتوى رائعة لمشروعك؟

خطة محتوى

في هذه الجزئية من المقال سنتناول طريقة إنشاء خطة محتوى من خلال خطوات عملية. حتى يرسخ الشرح بشكل أفضل في ذهنك، وهذه هي الخطوات الضرورية:

حدد  أهداف ورؤية نشاطك التجاري 

خطة المحتوى الجيدة تبدأ بتحديد الأهداف التي تريد تحقيقها من المحتوى الذي تريد تقديمه. ومن دون هذه الأهداف ستفقد التركيز وتتوه في دوامة المتطلبات والرغبات المتعددة. وهذه الأهداف يجب أن تتصف بصفات الأهداف الذكية (SMART) والتي يجب أن تكون مُحددة وقابلة للقياس وقابلة للتحقيق ومرتبطة بالرؤية ومحددة الوقت. وإليك أمثلة لمجموعة من الأهداف الذكية: 

  • زيادة عدد العملاء الحاليين إلى 120 عميل في هذا الشهر.
  • زيادة الزوار إلى الموقع الإلكتروني بنسبة 50% في الست أشهر القادمة.
  • الحصول على 1000 مشترك على قناة اليوتيوب في هذا الشهر.
  • تقليل تكاليف التسويق بالمحتوى بنسبة 10% في الأسبوع القادم من خلال زيادة فاعلية المحتوى.

وأيضًا توضح الرؤية النظرة الطويلة الأمد للأهداف الخاصة بنشاطك التجارية وتركز على تحديد الجمهور على نطاق واسع. والفائدة التي ستُقدم لهم وأمثلة على العمل الذي سيقطيه المحتوى، ومثال على ذلك الرؤية الخاصة بمنصة نفذلي: 

تحديد مؤشرات الأداء الرئيسية (KPIs)

إن أفضل طريقة لتحقيق أهداف كل خطة محتوى ستحتاج لجعلها مُحددة وقابلة للقياس. وهذا يعني وضع مؤشرات للقياس للتعرف على مدى التقدم والتحسن في تحقيق الأهداف وما الذي يجب النظر إليه مرة أخرى وما الذي يجب المواصلة في تحقيقه. وهذه المؤشرات تشتمل على ما ريد تحقيقه من حيث الإيرادات والمبيعات والزوار على الموقع الإلكتروني والمتابعين على منصات التواصل الاجتماعي والجوانب الأخرى للتسويق عبر البريد الإلكتروني. زعادةً تكون هذه المؤشرات محددة بأرقام على سبيل المثال: 

  • الإيرادات في هذا الشهر أو السنة تزيد بنسبة محددة.
  • الحصول على محدد من المتابعين على منصات التواصل الاجتماعي.
  • زيادة زوار الموقع من محركات البحث إلى 500 زيارة في اليوم.
  • الحصول على عدد معين من المشاركات والتعليقات.
  • تقليل تكلفة التسويق بالمحتوى بنسبة 20% من خلال زيادة فاعلية المحتوى.

تحديد الجمهور المستهدف 

الجمهور هو المحور الذي تدور حوله خطة المحتوى. والتي تهدف لتحقيق رغباته وتقديم المحتوى الذي يهمه من أجل تحويل كل عميل محتمل إلى عميل حالي واشاركه في عملية الشراء. المهم في الأمر يجب أن تحدد جمهورك المستهدف وبدقة متناهية، وللبدء في ذلك ستحتاج للقيام بهذه الخطوات الثلاثة: 

تعرف على المعلومات الديموغرافية لجمهورك 

هذه تعد من أهم البيانات التي يجب التعرف عليها سواء كُنت تمتلك نشاط تجاري جديد أو حالي. وهذه المعلومات تشتمل على العمر والجنس والاهتمامات والمدينة أو البلد التي يقطن فيها عملائك، ولحسن الحظ هناك الكثير من الأدوات التي تساعدك في ذلك سواء كان على الموقع الإلكتروني مثل تحليلات قوقل أو على منصات التواصل الاجتماعي أو بيانات حملات البريد الإلكتروني. وأيضًا بإمكانك الاعتماد على بحوث التسويق التقليدية إذا ما كُنت تبيع منتجًا في منطقة محددة على سبيل المثال مدينة، وهنا يلعب العصف الذهني دورًا كبيرًا. 

جمع أراء الجمهور الحالي 

الخطوة الثانية هي طلب أراء الجمهور الحالي حول اهتماماتهم والمشاكل التي يعانون منها وما الذي يتوقعون الحصول عليه من المُنتج. وأيضًا المنصات التي يفضلونها للحصول على المحتوى الذي تقدمه. وذلك من المُمكّن أن يكون بإنشاء منشور على منصات التواصل الاجتماعي تطلب فيه التعرف على هذه المعلومات، أو إضافة حقل للتعليقات أو نموذج لإرسال رسائل البريد الإلكتروني إلى صفحات الموقع ومن ثم تطلب منهم الإدلاء بآرائهم.

تكوين شخصية المشتري 

بعد أن تتحصل على المعلومات الديموغرافية الخاصة بالعملاء والاستماع لارائهم. بإمكانك تكوين شخصية العميل المثالي، والذي سيساعد على أن يكون استهداف المحتوى دقيق. وحتى تعرف أنك جسد شخصية المشتري بشكل جيج، يجب أن تكون قد تعرفت على نقاط الألم أو المشاكل والتحديات التي يعاني منها والدوافع السلوكية ومن ثم أضافتها إلى خطة المحتوى. وبعد ذلك سيكون لديك نظرة عن: 

  • نوع المحتوى المناسب للجمهور. 
  • أين يتواجد العميل الخاص بك وفي أيّ وقت.
  • وكيف تساعدهم من خلال المحتوى لمواجهة هذه التحديات.
  • وما الذي سيجعلهم يهتمون بالمحتوى الذي تقدمه، بالتأكيد كل هذا مع التركيز على أهداف المشروع التجاري.

تحليل المنافسين 

تحليل المنافسين سيكون الخطوة الثانية بعد التعرف على عملائك، وفي هذه الحالة ستبدأ في فحص محتوى المنافسين على كل المنصات من المواقع الإلكتروني ومنصات التواصل الاجتماعي والأوقات التي ينشرون فيها. كما من المفيد جدًا معرفة أراء العملاء عنهم وذلك بمتابعة التعليقات على منشورات مواقع التواصل الاجتماعي واستخدام أداة  Buzzsumo لتتبع المحتوى الذي يُقال عنهم  في كل أنحاء الإنترنت.

حدد المنصة المناسبة 

بعد التعرف على شخصية العميل الخاص بك، سيكون لديك معرفة بالمنصة المناسبة والتي يتواجد فيها عميلك، أو بإمكانك استخدام أدوات التحليل الرقمية والتي تتيح لك نظرة عن كسب لكل المعلومات المتعلقة عن جمهورك ومنها تواجدهم الرقمي، فمن خلال Google Analytics ستتحصل على المنصات الاجتماعية التي يأتي منها معظم زوار الموقع، كما أيضًا بإمكانك استخدام أداة Buzzsumo للعثور على بيانات مماثلة.

خطة محتوى

وبالنسبة للإحصاءات  فإن 89% من المسوقين يستخدمون المواقع الإلكترونية والمدونات في خطتهم التسويقية، وفيسبوك في الربع الأول من عام 2020 لقد حصل على 2.6 مليار مستخدم شهريًا، وإن 18% من المسوقين يعدون الفيسبوك منصة لتسويق الفيديو. وإن 25% من مستخدمي الانستجرام هم بعمر 25 إلى 34 عام. وسناب شات حصل على 229 مليون مستخدم يومي في عام 2020.

تحديد نوع المحتوى المناسب 

بعد تحديد المنصة، يجب عليك التفكير في نوع المحتوى الذي تريد إنشائه، فهناك بعض المنصات التي تحكمك بنوع محتوى محدد. على سبيل المثال الانستجرام الذي يركز على المحتوى المرئي أكثر من المحتوى النصي. وأيضًا الأمر نفسه على اليوتيوب. لكن هناك منصات أخرى تتيح لك العديد من الخيارات على سبيل المثال المواقع التي تمكنك من تضمين كل أنواع المحتوى والفيسبوك الذي من المُمكّن أن يدعم المحتوى النصي والمرئي من الفيديوهات والتصميمات الصورية. 

وفي هذه الجزئية بإمكانك الاعتماد على الأدوات مثل Buzzsumo لتتبع المحتوى الرائج أو التجسس على المنافسين والتعرف على المحتوى الذي يشاركونه. كما أيضًا قد تفلح محاولات جمع أراء العملاء في ذلك.

تحديد وتخصيص موارد خطة المحتوى 

بعد أن تعرفت على المنصة المناسبة والمحتوى الذي ستشاركه مع الجمهور. من المهم أن تحدد وتتأكد من أن لديك كافة المتطلبات لتقديم هذا المحتوى، وذلك يشتمل على هذه الخطوات: 

تحديد المسؤول من إنتاج المحتوى ونشره وإدارته

للقيام بذلك ستحتاج لتخصيص الأدوار في فريق العمل، وذلك يعتمد على حجم النشاط التجاري الخاص بك، وإمكانياتك المادية. فبإمكانك القيام بكل الأدوار بنفسك من إنتاج المحتوى ونشره وإدارته، أو بإمكانك توظيف بعض الأشخاص من المُصممين وكُتاب المحتوى ومتخصصي تحسين محركات البحث من خلال منصة نفذلي

تحديد الأدوات والموارد المادية التي تحتاجها لإنشاء المحتوى

سواء كان نشاطك التجاري كبير أو صغير ستحتاج لاستخدام بعض الأدوات المساعدة من أدوات التحليلات من SpyFu و semrush و غيرها من الأدوات الخاصة بإنشاء المحتوى مثل مجموعة أدوبي الإبداعية أو أداة كانفا للتصميمات. ثم عليك تحديد الميزانية المناسبة حسب الأدوات والموارد البشرية التي تحتاج إليها. 

إنشاء المحتوى وجدولته

الخطوة التالية هي إنشاء المحتوى، ويجب أن تتخطى كل خطة محتوى أنواع المحتوى والمنصات المناسبة وتغطي معها جانب إنشاء المحتوى وجدولته وهذا سيساعدك على موازنة ومتابعة المحتوى وفي هذه النقطة يجب أن يكون العصف الذهني حاضر بجانب قلم وكراسة تسجل فيها كل أفكار المحتوى التي تحضر إلى ذهنك. فربما هي الآن ليست مناسبة ولكنها ستكون موجودة في حال الاحتياج إليها في المستقبل. 

وكجزء من خطة المحتوى، ستحتاج لمعرفة الوقت المناسب الذي ستنشر فيه، فبإمكانك استخدام أداة تقويم Google أو CoSchedule لجدولة المحتوى. وحسب ما تراه مناسبًا بإمكانك نشر مقال أو منشر يوميًا أو يوم بعد يوم. مع الوضع في الحسبان المناسبات العامة والخاصة بجمهورك.

الخاتمة 

لهذا السطر نكون قد وصلنا إلى نهاية المقال. وأتمنى أن المقال قد أفادك بالفعل ووضح لك بعض الجوانب المهمة عن كيف تضع خطة محتوى قوية تحقق أهداف نشاطك التجاري وتضمن لك زيادة قاعدة عملائك الحاليين وتجذب العملاء المحتملين. وما رأيك بقراءة مقال كيف توظف أفضل كاتب محتوى عن بعد.

المصادر {1.2.3.4}

Mohammed Almogtaba
أسعى دائما للتطوير وتقديم الأفضل
أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

منصة نفذلي هي منصة عربية تساعد رواد الأعمال وأصحاب المشاريع على الوصول إلى أفضل المستقلين المحترفين من مطوري المواقع، تطبيقات الجوال، مصممي الجرافيك والهوية البصرية، الموشن جرافيك، صناعة المحتوى الى محترفي التسويق الإلكتروني وغيرها من التخصصات في شتى المجالات، لتوظيفهم عن بعد وطلب خدماتهم بسهولة. كما تساعد المبدعين على تقديم خدماتهم وإنجاز المشاريع في التخصصات السابقة مع ضمان كامل حقوق الطرفين.
تابعنا
جميع الحقوق محفوظة © منصة نفذلي 2021